ملتقي العرب بالمملكة المتحدة - الميز

موقع المغتربين العرب

صلاة الأشباح - لنازك الملائكة

تَململت الساعةُ الباردةْ على البرج , في الظلمة الخامدةْ ومدّتْ يداً من نُحاسْ يداً كالأساطير بوذا يحرّكُها في احتراسْ يدَ الرَّجل المنتصبْ على ساعة البرج , في صمته السرمديّ يحدّقُ في وجْمة المكتئبْ وتقذفُ عيناهُ سيلَ الظلامِ الدَّجِيّ على القلعة الراقدةْ على الميّتين الذينَ عيونُهُمُ لا تموت تظَلّ تُحدَّقُ , ينطقُ فيها السكوتْ وقالتْ يد الرَّجُلِ المنتصِب: "صلاةٌ , صلاهْ !" * * * ودبّتْ حياهْ هناكَ على البُرْج , في الحَرَس المُتْعَبينْ فساروا يجرّونَ فوق الثَّرَى في أناهْ ظلالَهُمُ الحانيات التي عَقَفَتْها السنينْ ظلالَهُمُ في الظلام العميقِ الحزينْ وعادتْ يدُ الرجل المنتصِبْ تُشير: "صلاةٌ , صلاهْ !" فيمتزجُ الصوتُ بالضجّة الداويهْ , صدَى موكبِ الحَرَسِ المقتربْ يدُقّ على كلّ بابٍ ويصرخُ بالنائمينْ فيبرُزُ من كلّ بابٍ شَبَحْ هزيلٌ شَحِبْ , يَجُرّ رَمَادَ السنينْ , يكاد الدُّجى ينتحبْ على وَجْهِهِ الجُمْجُمِيّ الحزينْ * * * وسار هنالكَ موكبُهُمْ في سُكونْ يدبّونَ في الطُّرقاتِ الغريبةِ , لا يُدْركونْ لماذا يسيرونَ ? ماذا...
الاستمرار بالقراءة
  328 مشاهدات
  0 تعليقات

مرثية يوم تافه - لنازك الملائكة

لاحتِ الظلمةُ في الأفْق السحيقِ وانتهى اليومُ الغريبُ ومضت أصداؤه نحو كهوفِ الذكرياتِ وغداً تمضي كما كانت حياتي شفةٌ ظمأى وكوبُ عكست أعماقُهُ لونَ الرحيقِ وإِذا ما لمستْهُ شفتايا لم تجدْ من لذّةِ الذكرى بقايا لم تجد حتى بقايا   انتهى اليومُ الغريبُ انتهى وانتحبتْ حتى الذنوبُ وبكتْ حتى حماقاتي التي سَمّيتُها ذكرياتي انتهى لم يبقَ في كفّيّ منه غيرُ ذكرى نَغَمٍ يصرُخُ في أعماق ذاتي راثياً كفّي التي أفرغتُها من حياتي , وادّكاراتي , ويومٍ من شبابي ضاعَ في وادي السرابِ في الضباب .   كان يوماً من حياتي ضائعاً ألقيتُهُ دون اضطرابِ فوق أشلاء شبابي عند تلِّ الذكرياتِ فوق آلافٍ من الساعاتِ تاهت في الضَّبابِ في مَتاهاتِ الليالي الغابراتِ .   كان يوماً تافهاً . كان غريبا أن تَدُقَّ الساعةُ الكَسْلى وتُحصي لَحظاتي إنه لم يكُ يوماً من حياتي إنه قد كان تحقيقاً رهيبا لبقايا لعنةِ الذكرى التي مزقتُها . هي والكأسُ التي حطّمتها عند قبرِ الأمل الميِّتِ ,...
الاستمرار بالقراءة
  511 مشاهدات
  0 تعليقات

مَرَّ القطار - لنازك الملائكة

الليل ممتدُّ السكونِ إلى المدَى لا شيءَ يقطعُهُ سوى صوتٍ بليدْ لحمامةٍ حَيْرى وكلبٍ ينبَحُ النجمَ البعيدْ، والساعةُ البلهاءُ تلتهمُ الغدا وهناك في بعضِ الجهاتْ مرَّ القطارْ عجلاتُهُ غزلتْ رجاءً بتُّ أنتظرُ النهارْ من أجلِهِ .. مرَّ القطارْ وخبا بعيداً في السكونْ خلفَ التلال النائياتْ لم يبقَ في نفسي سوى رجْعٍ وَهُونْ وأنا أحدّقُ في النجومِ الحالماتْ أتخيلُ العرباتِ والصفَّ ا لطويلْ من ساهرينَ ومتعبينْ أتخيلُ الليلَ الثقيلْ في أعينٍ سئمتْ وجوهَ الراكبينْ في ضوءِ مصباحِ القطارِ الباهتِ سَئمتْ مراقبةَ الظلامِ الصامتِ أتصوّرُ الضجَرَ المريرْ في أنفس ملّت وأتعبها الصفيرْ هي والحقائبُ في انتظارْ هي والحقائبُ تحت أكداسِ الغبارْ تغفو دقائقَ ثم يوقظها القطارْ وُيطِلُّ بعضُ الراكبينْ متثائباً، نعسانَ، في كسلٍ يحدّق في القِفارْ ويعودُ ينظرُ في وجوهِ الآخرينْ في أوجهِ الغُرَباء يجمعُهم قطارْ ويكادُ يغفو ثم يسمَعُ في شُرُودْ صوتاً يغمغمُ في بُرُودْ " هذي العقاربُ لا تسيرْ ! كم مرَّ من هذا المساء؟ متى الوصولْ ؟" وتدقٌّ ساعتُهُ ثلاثاً...
الاستمرار بالقراءة
  321 مشاهدات
  0 تعليقات

تطرب انضاري وين يخطر صوبه

تطرب انضاري وين يخطر صوبه ...........ويرتاح بالي وين نشبح زوله غالي مشيت من الطفولة ادروبه.......حال غايتي يقسم غلاه نطوله مافيش شخص برقته واسلوبه......... مسيطر علي عقلي حفيظه المولي الاسمر جميل النفس شي اعجوبه ......فارس منسل من اجواد اصوله ولد ناس من روس العرب محسوبه .....نفتخر ان قلت معاه نبي جوله نطلب الله يعجله مكتوبه اللي ......احتل جوف القلب عرضه وطوله الغالي ربيع العمر هو محبوبه .....مسيطر علي عقلي بفعله وقوله تجري بدمي محبته مصبوبة .....في الشريان في وسط الكنين انزوله من الله حبه وغيته موهوبه .....يوصل الله لخاطري مرحوله اللي بيه عقلي شيرته مدهوبه.....يرعاه ربي من الزمان وهوله وينجيه لعيوني جميل اسلوبه.....اللي فيه معني الصدق والرجوله  
  907 مشاهدات
  0 تعليقات

قمة غزة بالدوحة.. جرأة ومرونة أبرزتا الجرح النازف

بضع ساعات كانت كافية لقلب الموقف في قمة الدوحة حول غزة من حال إلى حال.. جرأة سياسية قطرية ومرونة في التنظيم, أبعدتا شبح الجدل المستمر إزاء اكتمال نصاب قمة طارئة برعاية عربية أو بقائه معلقا، وسلطتا الأضواء بدلا من ذلك على جرح غزة النازف, وأولئك القادمين للحديث باسمهم. 
حتى العاشرة من صباح اليوم كان محور الحدث في الدوحة هو: هل يكتمل نصاب الدول العربية الـ15 الكفيل بجعل اللقاء قمة عربية طارئة وفقا للوائح الجامعة العربية، أم تتحول إلى "قمة بمن حضر" لتدرج وفق القوانين إياها في سياق "اللقاءات التشاورية" الملزمة لأصحابها حصرا؟

الاستمرار بالقراءة
Tags:
  924 مشاهدات
  0 تعليقات

المفكرة

انتظر لحظة ، بينما نقدم التقويم